الإثنين 23 أكتوبر 2017


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 29 أبريل 2011 الساعة 53 : 01


القصة الإخبارية الكاملة لانفجار أركانة بمراكش


القصة الإخبارية الكاملة لانفجار أركانة بمراكش

بقلم: صوفية الصافية –سكرتيرة التحرير بجريدة مغرب الغد

كان صباح الخميس 28 أبريل 2011، صباحا باردا و هادئا بالمدينة الحمراء، لكن بحلول الساعة الحادية عشرة و النصف  سينقلب الصباح الجميل ليتحول لشؤم و دم، حيث سُمع انفجار في ساحة جامع الفناء و بالضبط في مقهى اركانة، أصبحت هذه الأخيرة كمعركة للقتال، الدم في كل مكان الجثث هنا و هناك، و أنين الجرحى لا يتوقف، الجرحى الذين اختلفت جنسياتهم من مغاربة إلى فرنسيين فتونسيين وروسيين وغيرهم، ممن حتم عليهم القدر أن يعيشوا مأساة هذا اليوم البشع بكل المقاييس.

كان المشاع في البداية أن سبب الانفجار هو قنينة غاز، ليتبين في الأخير أن الفعل الشنيع هو من فعل فاعل، ليضرب الإرهاب مرة أخرى الجسم المغربي كافة، و الجسم المراكشي على وجه الخصوص.

 احد نادلي المقهى المذكور أفاد جريدتنا بأن شخصيين حضرا للمقهى و طلبا من النادل الآخر إحضار عصير لهما، و ما آن احضر طلبهما حتى و جد الكراسي فارغة لتنفجر القنبلة ويبدأ مسلسل المعانات و المأساة.

بعد ذلك تم الاتصال بقوات الوقاية المدنية، و سيارات الإسعاف لانقاد حياة الجرحى، وتم في عين المكان التأكد  من أول حالة وفاة بعين المكان، فيما تم نقل الجرحى الآخرين إلى مستشفيات مختلفة من بينها ابن طفيل، مصحة الشفاء، المستشفى العسكري، و المستشفى الجامعي.

وقد تم تجنيد فرق طبية لمعالجة الضحايا، في أقسام المستعجلات خاصة بمستشفى ابن طفيل، كما أفاد للجريدة الدكتور نجمي، وللإشارة فهناك تفاوت في خطورة الحالات، حيث استقبل المستشفى عشرة مصابين أجانب تتفاوت درجات خطورة الإصابة لديهم، و أربعة مغاربة، فهناك من يعاني من حروق و بثور لبعض الأعضاء وجروح في الرأس و الوجه، وكذا جروح متعددة على مستوى الصدر و البطن، و حاليا على مستوى المركب الجراحي لقسم المستعجلات، و المركب الجراحي الأساسي تم توفير سبع قاعات للعمليات لسبع مرضى هم في حالة جد حرجة يضيف الدكتور نجمي، لتبقى حالة التأهب لاستقبال حالات أخرى لقاعات العمليات، و قد شكر الدكتور الأطباء و الممرضين الذين كانوا خارج نطاق المداومة و حضروا لتقديم يد المساعدة تلقائيا، ليختم الدكتور كلامه بالقول، نتمنى الشفاء العاجل لكل المرضى، ونقدم تعازينا الحارة لعائلات "المرحومين".

استقينا أيضا أراء بعض المصابين حيث تقول السيدة عائشة، عندما حدث الانفجار كنت هناك و تلقيت ضربة موجعة بالزجاج على الرأس, لا يمكن وصف الحدث، كان منظرا بشعا للغاية، فالآمي النفسية أكثر من الجسدية، خصوصا بعد ما رأيته اليوم، زيادة على ذلك تزامن اليوم مع موعد اخذي لإبر الكلي مما اثر في كثيرا و الحمد لله على كل حال.

فيما يفيد لنا مايكل و هو سائح يزور المدينة الحمراء بما يلي، "لقد سمعت صوت الانفجار و لم اصدق نفسي كان أمرا  مروعا، حقا أسرعت إلى مكان الحادث لان بعض زملائي كانوا بالمقهى و انأ ألان بالمستعجلات ابحث عنهم ليطمئن قلبي مع تمنياتي آن يكونوا في أفضل حال".

أما  شهادة عبد الرحيم و هو صانع لديه متجر مجاور للمقهى فيقول، "كنت جالسا مع بعض الزملاء إذا بنا نسمع انفجار المقهى، والأمر المؤسف هو رؤيتي لرجل على الأرض" مشتت" و رؤية الجرحى المرميات في كل أرجاء اركانة.

و بهذه المناسبة الأليمة أتقدم باسمي و باسم كافة صحفيي جريدة مغرب الغد، بالتعازي الخالصة لأسر الضحايا و"إنا لله و إنا إليه راجعون" ومتمنياتنا بالشفاء للجرحى، و ادعوا كصحفية جميع فئات الشعب المغربي الغيورة على بلدها، أن نضع اليد في اليد، و نحارب جميعا أعداء بلدنا الحبيب.






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- la libité d'abord

omarabat

Salam,
On espère de ne pas détourner les besoins des marocains à ca use de cette événement dur et douloureux.

في 29 أبريل 2011 الساعة 35 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق



رحلة ممتعة في أحضان الجنوب الشرقي للمغرب

الاحتفال بذكرى مولد الرسول الكريم.

نهاية الانسانية

«خطاب الملك» .. يكتسح جوائز الاوسكار

شد الحبل مستمر بين وزير الثقافة وهيآت ثقافية عديدة

ماذا تبقى من صهيل أدب الإلتزام؟

حرب الرمال بين المغرب والجزائر في فيلم لعادل إمام

مراكش: الملتقى الدراسي الوطني حول القصة القصيرة بالمغرب القارئ في القصة القصيرة بالمغرب

القصة الإخبارية الكاملة لانفجار أركانة بمراكش

القصة الكاملة لتفجير مراكش الإرهابي

إعلان حول : البطولة الجهوية في الكاطا

ثورية مواقع التواصل الاجتماعي بالعالم العربي

مظاهرات 20 فبراير: قرابة 100 ألف متظاهر في المغرب بأكمله

المرأة المغربية بين الماضي المنسي و اكراهات الحاضر الشقي

قناة الجزيرة .. أي اتجاه؟؟

مقتل مراسل للعربية في العراق

القصة الإخبارية الكاملة لانفجار أركانة بمراكش

طلحة جبريل يكشف أزمة الإعلام العربي و المغربي من مراكش

توقعات بإجراء انتخابات تشريعيّة مبكرة في المغرب أكتوبر المقبل

مغرب الغد تحاور الإعلامي المغربي جامع كلحسن