الجمعة 20 أكتوبر 2017


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 1 فبراير 2017 الساعة 09:02


عندما يكون المسؤول ... ﻻمسؤول!!!


فوزية مسكين

جاحد هو من ينكر دور سياحة المدن العتيقة كمراكش و فاس و جاحد من يلغي دورها الاساسي في اقتصاد المغرب، و كذا ترسيخ خطابات وتطلعات صاحب الجلالة في هذا المجال، لكن الامر الاهم و السؤال المهم لمن يترك تسيير هذا القطاع ؟ و بيد من يترك امر تسيير هذه المؤسسات الحساسة ؟؟؟

ماذا لو ترك الامر بيد مسؤول لامسؤول ؟ مسؤول لا يعترف بمنطق الكفاءات في العمل و لا بمبدأ الشخص المناسب في المكان المناسب، ومسؤول يرمي بمصلحة مؤسسة ككل و بقطاع حساس كقطاع السياحة فقط ليرضي غرور وسلطة منصب لا اقل و لا اكثر، مسؤول تقييم الكفاءات عنده حسب نوع و حجم البلبلة التي يحدث الاجير داخل المؤسسة و حسب المعلومة التي يوصلها بغظ النظر عن مصدرها و لا مدى صحتها.

معلومة فقط تخدم مصالحه ليتم تكريم و ترقية شخص على حساب شخص اخر كذبا و بهتانا.

مآل طبيعي يبقى عندما توكل الامور لغير اصحابها و مآل طبيعي عندما يكون المسؤول لا مسؤول في مؤسسة حساسة و قطاع حساس.

عمل بدون استراتيجية ولا دراسات مسبقة، قرارات عشوائية تكون وليدة التو واللحظة تغيب عنها المهنية ويغلب عليها الطابع الشخصي الاناني والانتقامي، كلها اشياء توحي بعدم المهنية وحب التملك ولذة قهر الناس واجبارهم على الاستسلام.

و الملفات المتراكمة بالمحاكم الادارية و محاكم الاستئناف تبقى خير دليل و خير شاهد.

فإلى متى تحمي إداراتنا مسؤولين غير مسؤولين، هدفهم الإستمتاع بقهر أناس بسبب فقرهم أو أُميتهم؟






 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق



رحلة ممتعة في أحضان الجنوب الشرقي للمغرب

دولة الإمارات..التي أبهرتني

جغرافية الفكر

القرود الغاضبة

متعة مصاحبة الكتاب

ماذا يريد المغرب من الميثاق الوطني للبيئة والتنمية المستدامة

محمد سعد يطلق صرخة العهد الجديد

قيم تندثر وأخرى تنتظر

تونس: من الدولة الأمنية إلى الدولة المدنية

أساتذة فراعنة

يوم قال الدكتور المهدي المنجرة : الحرية ترادف الصلاة في الأجر

الجامعة الملكية للكراطي تنظم: البطولة الوطنية تباري للشرطة فردي كبار ومسنين

توقعات بإجراء انتخابات تشريعيّة مبكرة في المغرب أكتوبر المقبل

نسبة المشاركة 70.62% في ثلثي مكاتب التصويت

تدريب في التحكيم في رياضة الكراطي

رمضان .. تقاليد متجذرة في المجتمع المغربي تستعيد بريقها مع مرور الزمن

لقاء تواصلي حول الأنشطة المدرة للدخل في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية إقليم تاونات

لن أنسى داك الأستاذ المنعدم الضمير .... !!!!

ليس بزمن الانخراط ، في حزب شباط (الجزء الثاني)

رئيس مجلس المعارضة المصرية للسيسى بدات عهدك بتكريم الراقصات والعاهرات وتجاهلت امهات شهداء ثورة يناي