السبت 21 أكتوبر 2017


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 6 أبريل 2017 الساعة 12:22


فعاليات إفتتاح مهرجان وجدة للفيلم المغاربي الدورة السادسة


صــــفــــــاء آغـــــــــا

دورة الوفاء لعظماء العطاء الفني المغاربي 

إنطلقت  ليلة الثلاثاء 4 أبريل 2017  على مسرح محمد السادس بمدينة وجدة فعاليات الدورة السادسة من عمر مهرجان وجدة للفيلم المغاربي ، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، والتي تنظمه جمعية " سينيمغرب " والتي إختارت أن يكون شعار هذه الدورة هو " الثقافة قاطرة التنمية " وقررت كذلك إهداء إسم هذه الدورة  لروح  المخرج الكبير الراحل " عبد الله المصباحي " حيث حضرت إبنته  وألقت كلمة في حق والدها وشكرت إدارة المهرجان على هذه البادرة الطيبة في حق المرحوم .

       

إبتدأ الحفل بقطعة موسيقية رائعة من الجوقة الشرقية الوجدية، بعد أطلت الإعلامية المتألقة " إيمان أبوتان " التي قدمت فقرات الحفل  ،والذي حضره والي جهة الشرق؛ ورئيس جهة الشرق؛ ورئيس مجلس عمالة وجدة أنكاد ؛ و الوكيل العام لجلالة الملك لدى محكمة الإستئناف بوجدة ؛ ورئيس جماعة وجدة ، والعديد من النجووووم المغاربيين وضيوف المهرجان من الوطن العربي والإفريقي ، حيث تستمر فعاليات المهرجان من 4  وحتى 8 من أبريل الجاري. 

كما صعد رئيس المهرجان السيد " خالد السلي " خشبة المسرح حيث ألقى كلمة المهرجان الإفتتاحية والتي شكر فيها جمهور مدينة وجدة الذي لم يتخلى عن دعم وحضور كل دورات المهرجان وتشجعيه كما شكر كل أصحاب المعالي والحضور من ضيوف المهرجان الكرام على حضورهم ومشاركتهم في فعاليات المهرجان . 

  

عرف الحفل  كذلك تكريم ثلة من الفنانين العظماء الكبار  الذين أعطوا الكثير للحقل الثقافي المغربي والمغاربي والعربي منهم من غادرنا  ومنهم الذين لازالوا يغنون المشهد السينمائي والفني بمختلف أنواعه حيث سعت إدارة المهرجان أن تكون هذه الإحتفالية ذات طابع يحمل أنبل قيم  الوفاء لهؤلاء النجوم وهم : المسرحي الكبير الراحل " جمال الدين الدخيسي " الذي وافته المنية قبل أيام من بدء المهرجان والذي كان قد كرم في دورته الأخيرة ليشهد تكريما بمذاق آخر هذه الدورة على روحه الطاهرة حيث ألقت إبنته كلمة مؤثرة عن خصال وشيم  والدها و التي حضرت خصيصا لتسليم ذرع تكريمه ، كما ألقى كذلك الفنان " رشيد الوالي " في حضرة معلمه " جمال الدين الدخيسي " و الذي جاوره طيلة فترة مرضه  .

   

توالت فقرات الحفل بتكريم الفنانة المغربية الكبيرة " أمينة رشيد " على مجمل عطاءاتها حيث ألقى الفنان " عبد الكبير الركاكنة " كلمة في حق المكرمة والتي بدورها ألقت كلمة شكرت فيها جمهور وجدة على حفاوة الإستقبال ، بعد تم تكريم النجم  المصري " أحمد وفيق " والذي تم إختياره لما تحفل به أعماله من عطاءات فنية قيمة ومهمة على المستوى السينمائي والمسرحي والدرامي ، حيث ألقى في حقه الناقد  والكاتب المصري " وليد سيف "  كلمة تختصر مسيرة عطائه ونجاحاته كذلك تقدم الناقد والمخرج المغربي " عبد الإلاه الجوهري " بإلقاء كلمة شكر في حق المكرم لما يقدمه من إبداع وترحيب بالوفود المغربية على أرض الكنانة  ؛ كما كرمت إدارة  المهرجان إحدى أبناء الجهة الشرقية البررة وهو حاليا يشغل منصب وزير بدولة بليجيكا  فخرا وتعزيزا منها إلى ما صَل إليه بفضل مجهوداته وهو السيد " رشيد مضران "  إبن مدينة بركان تحديدا والذي  بدوره شكر أبناء منطقته على هذه الإلتفاتة التكريمية وسط عمالقة الفن المغاربي  ، و أخر التكريمات كان مع النجمة التونسية " درة زورق " والتي أغنت المشهد السينمائي التونسي والمصري بأعمال مهمة جعلتها تكرم في العديد من المحافل الفنية لتحط الرحال بوجدة التي إختارتها لتكريم بذاق مختلف  وهو تكريم  من وطنها مغاربي ، حيث إعتلى المخرج والصحفي التونسي  السيد " وسيم قربي " المنصة لإلقاء كلمة في حقه إبنة بلده معبرا عن فخر تونس وشعبها بنجاحات هذه الفنانة على الصعيد العربي وشكرت "  درة   " الجمهور الوجدي وإدارة المهرجان وأعربت عن سعادتها بتواجدها بالمغرب ومدينة وجدة تحديدا . 

كما تتنافس على جوائز هذه الدورة السادسة للمهرجان الفيلم المغاربي 18 فيلما منها 6 أفلام طويلة و 12 فيلما قصيرا  ، حيث ستشهد الدورة كذلك ورشات تكوينية على هامش المهرجان لفائدة الشباب والمهتمين ، كما ستعرف تنظيم ندوات مهمة  حول " الثقافة قاطرة التنمية " و " الثورة الرقمية والحراك العربي " و لقاء السينما والشعر " وهناك كذلك ماستر كلاس  للكاتب والباحث المغربي " نور الدين آفايا " وأخيرا وليس آخرا قراءة لأهم أفلام السينما المغربية وهو فيلم " الصوت الخفي " لمخرجه الكبير " كمال كمال " . 

كما إرتأت إدارة المهرجان أن تختتم حفل الإفتتاح بالفيلم المغربي " تيكيتات السوليما " للمخرج " أيوب اليوسفي " والذي تدور أحداثه بمدينة أزمّور المغربية حيث تعرض إحدى دور السينما " مرحبا " فيلم " الرجل العنكبوت " فيصر حسن ذو 11سنة من العمر على مشاهدة الفيلم لكنه لايملك المال لذلك ، ووالدته ترفض ذهابه للسينما ، ليزداد إصرار حسن على مشاهدة الفيلم ....






 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
* التعليق



جغرافية الفكر

مولود إعلامي جديد بالفقيه بنصالح

اسفي تحتفي بصناعتها التقليدية

نهاية الانسانية

الهيئة المركزية للوقاية من الرشوة، تصادق على مشروعي أرضيتين لمحاربة الفساد

شد الحبل مستمر بين وزير الثقافة وهيآت ثقافية عديدة

بين الحق والواجب اختل المجتمع

"نحو تشريع عقاري جديد" موضوع ندوة بمراكش الشهر المقبل

دويتشه فيله: جيوب المغاربة الفارغة تعمق عزوفهم عن القراءة

نص الخطاب الملكي

تطوان لسينما المتوسط رغم مسلسل الأزمات المالية تكرم ألمع نجوم سينما المتوسط

فعاليات إفتتاح مهرجان وجدة للفيلم المغاربي الدورة السادسة